//أسوشييتد برس : السعودية والامارات تبرم صفقات مع القاعده في اليمن

أسوشييتد برس : السعودية والامارات تبرم صفقات مع القاعده في اليمن

اتهم تقرير إعلامي نشرته وكالة “أسوشيتد برس” الاثنين، العدوان  بإبرام اتفاقات سرية مع تنظيم القاعدة في اليمن.

وقالت الوكالة إن الرياض وأبو ظبي “دفعتا الأموال لتنظيم القاعدة مقابل خروجه وعناصره من مناطق سيطروا عليها في اليمن”، مشيرة إلى أن الأمر تعدى ذلك إلى قيام قوات مدعومة من التحالف العربي بالعمل على تجنيد مسلحين من القاعدة في قتالها ضد الحوثيين”.

وتطرقت الوكالة إلى الدور الأمريكي في “الصفقة”، فقالت إنها “تمت بعلمها وقد أمّنت القوات الأمريكية انسحاب مسلحين من التنظيم بما استولوا عليه من الأسلحة”.

وأضافت: “في الوقت الذي تدعم فيه واشنطن حلفاءها الرياض وأبو ظبي لقتال القاعدة في اليمن، وفي هذه المعركة يظهر مقاتلو القاعدة في جانب التحالف بقيادة السعودية، وبالتالي الولايات المتحدة”.

وأشارت إلى أنه في أوائل عام 2016، “انسحبت القاعدة من مدينة المكلا الساحلية الجنوبية وسبع مناطق في محافظة أبين المجاورة، بموجب صفقات تم التوصل إليها مع الإمارات”.

وقالت الوكالة إنها استندت في تقريرها إلى “تقارير في اليمن ومقابلات مع أكثر من 20 مسؤولا، بينهم ضباط أمن يمنيون وقادة جماعات ووسطاء قبليون وأربعة أعضاء في القاعدة”.اس