//الدول الموقعة على الاتفاق النووي تؤكد التزامها بمواصلة استيراد النفط الإيراني

الدول الموقعة على الاتفاق النووي تؤكد التزامها بمواصلة استيراد النفط الإيراني

أكدت القوى الخمس الكبرى المشاركة في الاتفاق النووي بعد مفاوضات مع ممثلين عن إيران في فيينا اليوم التزامها بتنفيذ كامل وفعال لجميع بنوده وبذل جهود مشتركة للحفاظ عليه.

وتضمن البيان الختامي الصادر عن اجتماع “الخماسية” الدولية، (روسيا والصين وألمانيا وبريطانيا وفرنسا)، عددا من البنود الهادفة لحماية الاتفاق وتعويض طهران عن الخسائر المترتبة على انسحاب الولايات المتحدة منه، وأهمها:

  •  مواصلة توريدات النفط والمنتجات النفطية والبتروكيميائيات والغاز من إيران.
  •  حماية مصالح الشركات المستثمرة في إيران من التبعات الناجمة عن العقوبات الأمريكية، لا سيما الثانوية.
  •  دعم وتعزيز العلاقات الاقتصادية – التجارية مع إيران وتوسيع نطاقها.
  • الحفاظ على القنوات المالية الفعالة مع إيران ودعمها.
  • العمل مع الشركاء الدوليين لإنشاء آليات لحماية الروابط الاقتصادية مع إيران.
  • دعم عملية تحديث مفاعل “آراك” وتحويل منشأة “فوردو” إلى مركز نووي وفيزيائي وتكنولوجي.
  • تحل بريطانيا محل الولايات المتحدة بصفة الرئيس المشارك (إلى جانب الصين) في فريق عمل لتحديث مفاعل “آراك” للأبحاث.
  • تحديث ولاية بنك الاستثمار الأوروبي من أجل مواصلة الإقراض الخارجي لإيران التفافا على العقوبات الأمريكية السارية.
  • استمرار التعاون مع إيران في مجال المواصلات البرية والبحرية والجوية.