//الجش السوري يدك أوكار الارهابيين في درعا

الجش السوري يدك أوكار الارهابيين في درعا

وجهت وحدات الجيش العربي السوري العاملة في درعا ضربات مكثفة ضد أوكار وتجمعات الإرهابيين في القطاعين الشرقي والجنوبي الشرقي من محافظة درعا في إطار عملياتها المتواصلة لإنهاء الوجود الإرهابي فيها بشكل كامل.

وذكرت وكالة  سانا للانباء أن عمليات الجيش السوري  تركزت على اتجاه الجمرك القديم في الأطراف الجنوبية لمنطقة درعا البلد حيث تنتشر مجموعات إرهابية تتبع لتنظيم جبهة النصرة تستهدف بالقذائف الأحياء السكنية في مدينة درعا وأسفرت العمليات عن تدمير عدد من منصات إطلاق القذائف وتكبيد الإرهابيين خسائر بالأفراد.

واوضحت الوكالة  بأن وحدات الاقتحام في الجيش تقدمت داخل البلدة قبل ظهر اليوم بعد معارك عنيفة مع المجموعات الإرهابية التي سقط العديد من أفرادها قلتى ومصابين بينما فر الباقون باتجاه بلدة الطيبة المجاورة حيث تقوم وحدات الجيش بالقصف على فلولهم المندحرة بالأسلحة المناسبة.

وبينت أن عناصر الهندسة بدؤوا على الفور بتمشيط البلدة من مخلفات الإرهابيين لتأمينها بشكل كامل تمهيدا لعودة الأهالي إلى منازلهم في الفترة القادمة.

وتقع بلدة صيدا شرق مدينة درعا بنحو 10 كم وهي أحد أخطر معاقل الإرهابيين بالريف الشرقي وبتحريرها يكون الجيش حقق خطوة مهمة لجهة إنهاء الوجود الإرهابي في كامل الريف الشرقي.