//الحديدة …. عروس البحرالأحمر

الحديدة …. عروس البحرالأحمر

تقع مدينة الحُدَيْدَة على ساحل البحر الأحمر، وتبعد عن العاصمة صنعاء بمسافة تصل إلى حوالي 226 كيلو متراً. وهي مركز محافظة الحديدة .

ويشكل سكان عروس البحر الأحمر ما نسبته 11% من إجمالي سكان الجمهورية اليمنية تقريباً، وتحتل المرتبة الثانية من حيث عدد السكان بعد محافظة تعز، وعدد مديريات المحافظة 26 مديرية، ومدينة الحديدة مركز المحافظة. وتعد الزراعة النشاط الرئيسي لسكان المحافظة، حيث تحتل المركز الأول بين محافظات الجمهورية في إنتاج بعض المحاصيل الزراعية وبنسبة تصل إلى (28.6%) من إجمالي الإنتاج، ومن أهم المحاصيل الزراعية الخضروات والفواكة والأعلاف فضلاً عن نشاط الاصطياد السمكي، بحكم أن المحافظة تطل على شريط ساحلي طويل غني بالأسماك والأحياء البحرية كماً ونوعاً. والنشاط التجاري في الحديدة متميز من خلال عمليتي (الاستيراد والتصدير) لثاني ميناء رئيس للجمهورية اليمنية، كما يوجد في المحافظة العديد من المنشآت الصناعية من أهمها مصنع أسمنت باجل، وبعض الصناعات الغذائية والمشروبات الغازية. وأهم المعادن الموجودة في أراضي المحافظة هي: الجرانيت، الرمال السوداء، الأصباغ، السيراميك، الملح الصخري، الجبس وبعض المعادن الطينية الأخرى.

ومعالم السياحة في محافظة الحديدة متنوعة بالإضافة إلى معالمها التاريخية أهمها الآثار الإسلامية في مدينة زبيد التاريخية، كالجامع الكبير وجامع الأشاعر في مدينة بيت الفقية ومدينة الخوخة الساحلية، والسخنة الطبيعي. ومتوسط درجة الحرارة في الحديدة خلال أيام السنة بحدود 29 درجة مئوية.

تقع محافظة الحُدَيْدَة في الجزء الغربي من الجمهورية اليمنية وتمتد علي الشريط الساحلي الغربي المطل على ساحل البحر الأحمر بين خطي طول (42 – 43) شرق غرينتش وبين خطي عرض (14 – 16) شمال خط الاستواء.وتبعد عن العاصمة صنعاء مسافة تصل إلى حوالي 226 كيلو متراً. ويحد محافظة الحُدَيْدَة من الشمال محافظة حَجَّة ومن الجنوب محافظة تَعِز، ومن الشرق محافظة المحويت وصَنْعاء وذمار وإب، ومن الغرب البحر الأحمر.

تبلغ مساحة المحافظة حوالي 13500 كيلو متر مربعاً تقريباً. وتتوزع هذه المساحة في ستة وعشرون مديرية.

تأتي المحافظة في المرتبة الثانية من حيث عدد السكان بعد محافظة تعز حيث بلغ عدد سكان محافظة الحديدة وفقاً لنتائج التعداد العام للسكان والمساكن والمنشآت لعام 2004م 2.157.552 نسمة وينمو السكان سنوياً بمعدل 3.25%.

هنالك أماكن سياحية كثيرة في محافظة الحديدة منها:

  • قلعة الكورنيش في مديرية الحديدة.
  • مدينة الخوخة السياحية التي تطل على مناظر رائعة من البحر الأحمر.
  • حجرة الزِني في مديرية حيس.
  • ينابيع السخنة الحارة ذات المياه الكبريتية المفيدة لصحة الجسم.

مدينة الحديده هي عروس البحر الاحمر ويوجد فيها العديد من المنتجعات مثل منتجع الحديده لاند ومنتجع امباسدور والفنادق الراقيه مثل فندق الشرق الاوسط السياحي الواقع نهاية شارع المطار يقابله مطعم الشرق الاوسط ليقدم لزبائنه جميع الاكلات الشعبيه والغربيه والعربيه والعصائر والايسكريمات بكادر ذو خبره.

يتنوع الغطاء النباتي في المحافظة فتكثر الأشجار المعمرة بالإضافة إلى الحشائش والنباتات الصغيرة في السهول والكثبان الرملية الغير مزروعة.

وكذلك تنتشر النخيل والعديد من النباتات وأنواع مختلفة من الأشجار المعمرة وذلك في نهاية الأودية وسهولها وتنتشر بعض الأشجار المعمرة.

وينعدم العطاء النباتي في الأجزاء الصخرية والمناطق الساحلية باستثناء بعض أشجار نخيل الدوم التي تكثر في أجزاء مختلفة من الشريط الساحلي.

يوجد أنواع مختلفة من الحيوانات البرية المتوحشة منها والأليفة كانت في الماضي منتشرة في سهول تهامة إلا أنها مع مرور الزمن تلاشت وانقرض الكثير منها باستثناء البعض منها التي يتركز تواجدها في الأجزاء الشرقية وبالقرب من المرتفعات الجبلية الخالية من السكان مثل الضباع، الثعالب، النمور، الأرانب، الأوبار ولكن بأعداد قليلة ونادرة.

بالنسبة للطيور توجد في السهل التهامي ومنها الصقور، العقاب، الوروار، طائر الجنة أو (طائر الفردوس)، اللقلاق، البوم، الحمام البري، النورس، الهدهد.